الأساتذة المسجلون في قائمة الإحتياط موظفون متربصون ويخضع ترسيمهم لرأي المفتش

أكدت وزيرة التربية الوطنية نورية بن غبريت أن الاساتذة الناجحين في مسابقة التوظيف الأخيرة المسجلين ضمن القائمة الإحتياطية و الذين تم استدعاؤهم للتدريس هم أساتذة متربصون ،مضيفة ان ترسيمهم يخضع لرأي اللجنة متساوية الأعضاء حول آدائهم البيداغوجي طول السنة و التي يرأسها مفتش.
و أوضحت الوزيرة أن "الأساتذة الناجحين في مسابقة التوظيف المسجلين ضمن القائمة الإحتياطية و الذين تم استدعاؤهم للتدريس خلال هذا الدخول المدرسي ،في مناصب شاغرة بسبب (التقاعد او التخلي عن المنصب) يعتبرون أساتذة متربصين، و هذا ما سينص عليه القانون الجديد الذي سيصدر قريبا".
وأضافت أن ترسيمهم "يتطلب اثبات أحقيتهم من خلال النجاح في التربص والذي تثبته الملاحظة التي يقدمها المفتش ضمن اللجنة المتساوية الأعضاء".
وأضافت أنه في حالة اثبات هذا الأستاذ نجاعته و انضباطه في العمل طيلة تسعة اشهر من التربص ،فيتم ترسيمه في منصب دائم ، أما في حالة فشله من اثبات ذلك يتم منحه فرصة ثانية بتمديد مدة التربص إلى تسعة أشهر أخرى بحيث يخضع لنفس الاجراءات أي في حالة نجاحه يرسم اما في حالة فشله فيتم اقصاؤه من المنصب.
وتشير الارقام ان عدد الاساتذة المسجلين ضمن قائمة الإحتياط يبلغ 148 الف أستاذ، يضافون الى 28 ألف استاذ الذين فازوا في نفس المسابقة و الذين يخضعون للتكوين المستمر منذ شهر جويلية المنصرم.
وشددت السيدة الوزيرة أن في حالة عدم التحاق الأستاذ المسجل ضمن قائمة الإحتياط بمنصبه خلال 48 ساعة فيتم تعويضه بالأستاذ الموالي في القائمة.

لتصلك اعلانات التوظيف اليومية على حسابك  
قم بتسجيل الاعجاب بصفحتناعلى الفايسبوك بالضغط على زر-لايك - اسفل.





مدونة تعلم

مدونة تعلم mourad ,,,,,

0 التعليقات